كيليني عن عضة سواريز: لا أهتم.. أنا ابن عاهرة في الملعب

كتب: آخر تحديث:

علق مدافع الفريق الأول لكرة القدم بنادي يوفنتوس، جورجيو كيليني، على عضة لويس سواريز الشهيرة له في مباراة إنجلترا وأوروجواي في بطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل.
وأوقف الاتحاد الدولي لكرة القدم، فيفا، مهاجم برشلونة الحالي لمدة وصلت إلى 4 أشهر بسبب تلك العضة على الرغم من عدم طرده من المباراة ولكن بسبب اللقطات التلفزيونية بعد نهاية اللقاء.
طلب سواريز العفو من الجميع على هذا الفعل الذي تكرر أكثر من مرة خاصة عندما كان لاعبًا في ليفربول بعدما قام به مع مدافع تشيلسي الأسبق، برانسلاف إيفانوفيتش، لكن الفيفا قد عاقبه وظل لا يشارك دوليًا مع أوروجواي أو مع برشلونة بعد الانتقال له في صيف نفس العام حتى شهر أكتوبر.
اقرأ أيضًا.. أوين يختار سواريز ضمن أفضل 3 مهاجمين في تاريخ الدوري الإنجليزي

وعلق كيليني على عضة سواريز من خلال سيرته الذاتية التي أطلقها منذ عدة أيام، وقال: “أنا معجب بما يفعله، معجب بالغل الذي يمتلكه سواريز وإلا سيصبح مهاجمًا عاديًا”.
وتابع: “خلال المباراة، كانت هناك تعليمات من الجهاز الفني بمراقبة كافاني طوال المباراة، وهو مهاجم قوي ومميز وكان علينا الحذر من خطورته، ولكن فجأة شعرت بعضة في كتفي ولا شيء غير ذلك من سواريز”.
وأضاف: “بعد يومين، قام سواريز بالاتصال بي من أجل طلب العفو لما اقترفه، ولكن الأمر في رأيي لم يكن يستحق ذلك لأنني ابن عاهرة على أرض الملعب وأقوم ببعض الأشياء وفخور بذلك”.
وأتم: “لا أسمي هذه الأفعال بمخالفات يستحق عليها اللاعب العقوبة، للتغلب على المنافس يجب أن تكون ذكيًا، تعرف الوقت المناسب لاستفزاز خصمك ربما يكون الأمر غير منطقي للبعض لكنها حالة تشعر بها خلال المباريات”.