أحمد دويدار: وزير الرياضة طلب مني الانضمام لـ الزمالك.. ومرتضى منصور صفقة القرن للأبيض

كتب: آخر تحديث:

كشف أحمد دويدار مدافع الإنتاج الحربي الحالي والزمالك الأسبق، تفاصيل اقترابه من الانضمام للنادي الأهلي في عدة مناسبات سابقة، موضحًا تفاصيل مباراته الأولى ضد الأحمر.
وقال أحمد دويدار في تصريحات تلفزيونية عبر قناة الزمالك: “أول مباراة لي مع اتحاد الشرطة كنت أراقب محمد أبو تريكة، وكان أمرًا مهمًا بالنسبة لي”.
وأكمل: “فزنا على الأهلي خلال هذه المباراة، وكانوا عائدين من اليابان، واللقاء انتهى بهدف مقابل لا شىء، وأنا من سجلت الهدف من ركلة جزاء”.
وأضاف: “الأهلي فاوضني عندما عاد مانويل جوزيه، واتحاد الشرطة رفض رحيلي”.
وأوضح: “أشرف صبحي (وزير الرياضة الحالي)، وعبد الله جورج، تحدثا معي للانضمام للزمالك، وتمنيت الانضمام للأبيض ولكن لم يتم الأمر”.
وسبق أن تولى أشرف صبحي مهمة التسويق داخل نادي الزمالك منذ عدة سنوات، قبل توليه منصب وزير الشباب والرياضة.
واستطرد: “الأهلي تحدث معي مرة أخرى عن طريق علاء عبد الصادق، وكان الاتجاه في اتحاد الشرطة أن انضم له، وتحدث معي مرتضى منصور وأحمد سليمان، ووعدتهم بالانضمام للزمالك”.
طالع أيضًا.. مرتضى منصور يحسم موقف الزمالك من التفاوض مع أحمد فتحي
وأردف: “جلست مع رئيس نادي اتحاد الشرطة وأبلغته برغبتي في الانضام لـ الزمالك”.
وتابع مدافع الإنتاج الحربي: “في موسم 2017 عقدي انتهي مع الزمالك، وحسام البدري (مدرب الأهلي وقتها) تواصل معي، ومحمد حلمي كان المدير الفني في ذلك التوقيت، وأبلغني أنني سأكون رقم 5 في مركزي”.
واستطرد: “أقسم بالله كنت سأذهب للقادسية الكويتي، وكنت سأحصل على أضعاف مما أحصل عليه في الزمالك، والبدري أبلغني أنه يريد ضمي للأهلي، وفي اليوم التالي تلقيت أموالا منه، ثم تحدثت مع إسماعيل يوسف وأحمد مرتضى منصور، وأبلغته بما حدث”.
وواصل: “مرتضى منصور غضب مني وقتها بسبب ذلك، وإذا أردت الانضمام للنادي الأهلي كنت سأستغل وقت وجود مانويل جوزيه، لكن أنا لا أحب في حياتي غير نادي الزمالك”.
وأتم: “مرتضى منصور صفقة القرن الحقيقية للزمالك”.